عرض مشاركة واحدة
قديم 05-02-2017, 01:34 AM   #5
ابودجانة محمد خير الحاج
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 786
افتراضي

الظرف والكياسة والنكتة الحاضرة والطيبة والمحنة والمودة هم خصال الأحباء النعيم وجستن...انقطعنا سنينا عديدة عن سنجة وأصبحت معرفتنا بالأجيال التي أتت بعد هجرتنا ضعيفة
الا اننا وبمجرد عودتنا لسنجة نهرع لدكان جستن والنعيم نقضي معهم وبلطفهم وكرمهم واريحيتهم التي يشملونا بها جل نهاريات اجازاتنا...الدعابة والمرح والقفشات والود الذي ينساب من خلال ونستهم الطاعمة وفوق ذلك ربطنا بالمدينة وناسها واجتماعياتها وتعريفنا بالأجيال اللاحقة...أنا لا أعرف لسنجة طعم دون الحضور الساطع والمضيء لجستن والنعيم...لا يمكن أن تدخل سوق سنجة ولا تمر علي دكان جستن والنعيم الفطور والقهوة والونسة الطاعمة الدعابة ولقاء الشباب
كان جستن الأيدول لنا في كرة القدم ونحن يافعين اذ كان أحد أمهر لعيبة كرة القدم في سنجة كبرنا وأصبح ملهمنا في طريقة ركوب الدراجات النارية .....تساوت الكتوف وأصبحت الونسة لا تحلو الا في حضرته ...طريقة الكلام وسرعة البديهة والردود الساخرة ...اصبح جستن صديقنا الصدوق وفاكهة جلساتنا...الأليف ....الظريف....اللطيف...الضاحك...الرزين.. ريحانة المجالس....
والصديق الذي لا تمل مجالسته....والاجتماعي والمواصل لكل اطياف المجتمع....
انه رحيل موجع وفاجع ....فبرحيلكم احبابي انهد حيل المدينة ويتمتم نهاراتها وأمسياتها اذ كيف يعقل أن يكون لزيارة سنجة طعم دون وجودكم الباذخ ....لقد جعلتم للموت مذاقا شهيا
حار التعازي لكل أهل سنجة ولجميع عارفي فضلكم
ابودجانة محمد خير الحاج غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس