العودة   ~ منتديات مدينة سنجة ~ > ®¤*~ˆ° الادب والفنون ®¤*~ˆ° > القصص والحكايات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-18-2011, 09:38 AM   #1
عبد العزيز النور اللخمى
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: السودان .. سنار
المشاركات: 3,361
Lightbulb قصة فيها حكمة ... حكمة فى قصة

جلس عجوز حكيم على ضفة نهر..

وراح يتأمل في الجمال المحيط به ويتمتم بكلمات..

وفجآة لمح عقرباً وقد وقع في الماء .. وأخذ يتخبط

محاولاً أن ينقذ نفسه من الغرق ؟!

قرر الرجل أن ينقذه..

مدّ له يده فلسعه العقرب .. سحب الرجل يده صارخاً

من شدّة الألم..

ولكن لم تمض سوى دقيقة واحدة حتى مدّ يده ثانية لينقذه..

فلسعه العقرب .. سحب يده مرة أخرى صارخاً من شدة الألم..

وبعد دقيقة راح يحاول للمرة الثالثة..

على مقربة منه كان يجلس رجل آخر ويراقب ما يحدث ؟؟

فصرخ الرجل: أيها الحكيم، لم تتعظ من المرة الأولى

ولا من المرة الثانية .. وها أنت تحاول إنقاذه للمرة الثالثة؟

لم يأبه الحكيم لتوبيخ الرجل..

وظل يحاول حتى نجح في إنقاذ العقرب..

ثم مشى باتجاه ذلك الرجل وربت على كتفه قائلاً: يا بني..

من طبع العقرب أن “يلسع” ومن طبعي أن

“أُحب واعطف”

فلماذا تريدني أن أسمح لطبعه أن يتغلب على طبعي

الحكمة
عَآمِل آلنَآس بطبعِكْ لآ بآطبآعهِمْ ،
مَهْمَآ كَآنوآ ومهمآ تعدَدَت تصرفآتهمْ آلتيّ تجرحكْ،
وتُؤلمكْ في بعضْ آلآحيّآن
ولآ تَآبَه لتلكْ آلآصْوَآت آلتي تعتليّ طَآلبة منكْ
آن تتْرك صفَآتكْ آلحسنةْ لإن آلطرفْ آلآخرْ

لآيستحقْ تصرفَآتك آلنَبيلة؟

عبد العزيز النور اللخمى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-18-2011, 05:22 PM   #2
محمد المجتبي
عضو مميز
 
الصورة الرمزية محمد المجتبي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: الخرطوم\الرياض
المشاركات: 616
افتراضي

كلامك في محلووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ووووووا

حكمه بالجد

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
__________________
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
محمد المجتبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-19-2011, 07:53 AM   #3
عبد العزيز النور اللخمى
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: السودان .. سنار
المشاركات: 3,361
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد المجتبي طلحه مشاهدة المشاركة
كلامك في محلوووووووووووا

حكمه بالجد

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
مشكوووووووووووووور على المروووووووووووووور
يلا أيدك معانا شوووووف لينا قصة وحكمة
لك الاحترام والتقدير
عبد العزيز النور اللخمى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-19-2011, 08:27 AM   #4
عبد العزيز النور اللخمى
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: السودان .. سنار
المشاركات: 3,361
افتراضي امى بتسلم عليكم وتقول عندكم .... طماطم....

حين طرق باب بيتنا ... ليقول لى ابن الجيران :

امى بتسلم عليكم وتقول عندكم .... طماطم....!!

ابتسمت من قلبى ....
وقلت له عندنا ... ولو ماعندنا زرعنا لكم بحوش بيتنا
أهلا بجارنا الصغير ....

منذ متى لم يطرق بابكم احد الجيران لطلب
طماطم او بصل او خبز ... !!!

ربما احدنا يقول اننا بخير ونعمه
ولم يعد الطلب من الجيران
له ضروره ...

ولكن لا اعتقد ..
لقد فقدنا الطلبات الصغيره بين الجيران
فقدنا طعم الجيره ...

كان الجار يطلب من جاره بصل
وبعدها يرسل له قليل من الطبخه
ليكون عيش وملح

الان تعد الطلبات بين الجيران عيب وقله ذووق ... !!
وقد تستغرب ان يطرق جارك بيتك بدون موعد
واذن مسبق
واتصال

وقد يتهم الجار بالجنون حين يطلب طماطم
زمان لم تكن الحاله الاقتصاديه مثل الان
اليوم فواتير وديون واقساط واسعار مواد غذائيه عاليه
وعيب نطلب وندق باب الجيران...

زمان حياه بسيطه وقلوب ابسط ...
وصغار الجيران
وجملة ...
امى تسلم عليكم وتقول عندكم طماطم

جميله العباره
بجمال البساطه
وجمال المحب
وجمال روح الجيران الواحده
كنا بيت واحد
وطبخه واحده

اخبرتنى جدتى :
ان الاسر قديما تشعر بمدى حاجه جارها
وترسل له من غير طلب
واذا راعى البيت قضى لبيته ..
لاينسى جيرانه ...

واذا بقى شي من العشاء...
يرسل للجيران طبق ( غريفه )

واليوم يزعل الجار من بقايا العشاء باعتبرها فضله....
ليست المساله بمجرد الطلب

وليست عباره امى تسلم عليكم وتقول عندكم طماطم هى المحك

لا ....

ولكن العلاقه نفسها فقدت طعمها
فقدت دفئها
فقدت الجيرة

لم تعد الحياه لها طعم بعد الاستغناء عن بصل وطمام وخبز الجيران
وحين نعطى الصغير طلبه ... نتنتظر عودته بطبق من عشاءهم ...

ليتها تعود تلك الايام ... رغم انى لم اعشها حقيقه
ولكن احيانا اتمنى عوده ايام ماضيه بزمن جميل
وجيران ترسل وتسأل وتطلب
بدون قيود حياة ممله ورسميات قاتله

احضرت الطماطم لأبن الجيران ....
ووصلت لنهايه كلامى

قول لماما امي تسلم عليكم وتقول ..
اذا عايزين شيء أطلبوا

وخرج الصغير ولسانى حالى يقول:
شكرا لك عشت معك لحظات اصبحت مفقوده ....
بزمن لم يعد الجار يعرف جاره
عبد العزيز النور اللخمى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-27-2011, 01:12 PM   #5
عبد العزيز النور اللخمى
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: السودان .. سنار
المشاركات: 3,361
افتراضي قصة عبرة للظالمين


هل فكرت َ يـوما ً بـعـِـظم خـطـيئتك حـينـما تـظلم أحدا ً ؟؟
هل شعرت َ يـوما ً بتأنيب الضـمير حـينـما اعتديت َ على حق أحـدهم ؟؟

إن لم تكن قد فـعـلت .. اقرأ هذه القـصة :



قال بعـضهم : رأيت رجلا ًمقـطوع اليد من الكتف و هو ينادي : من رآني فلا يـظلمن أحدا ً ..
فـتقدمت إليه فـقلت له : يا أخي ما قصتك ؟
قال : يا أخي قـصة عجيبة .. وذلك أني كنت من أعوان الظلمة .. فرأيت يوما ً صيادا ً و قد اصطاد سمكة كبيرة فأعجبتني فجئت إليه فـقـلت : أعـطني هذه السمكة ..
فقال : لا أعـطيكها .. أنا آخذ بثـمنها قوتا ً لعيالي ..
فضربته و أخذتها منه قـهرا ً ومـضيت بها ..
قال : فبينا أنا أمشي بها حـاملها .. إذ عـضت على إبهامي عـضة قوية فلما جئت بها إلى بيتي و ألقيتها من يدي .. ضربت ( التهب ) على إبهامي وآلمتني ألما ً شديدا ً .. حتى لم أنم من شدة الوجع و الألم .. وورمت يدي .. فلما أصبحت أتيت الطبيب و شكوت إليه الألم ..
فقال : هذه بدء الآكلة ( الغرغرينة ) .. أقـطعها و إلا تقـطع يدك ..
فـقطعت إبهامي ثم ضربت على يدي .. فلم أطق النوم و لا القرار من شدة الألم ..
فقيل لي : إقـطع كـفك فـقـطعته .. وانتشر الألم إلى الساعد و آلمني ألما شديدا و لم أطق القرار و جعلت أستغيث من شدة الألم ..
فقيل لي : اقـطعها إلى المرفق .. فقـطعتها ..
فانتشر الألم إلى العضد و ضربت على عضدي أشد من الألم الأول ..
فقـيل : اقطع يدك من كتفك و إلا سرى إلى جسدك كله .. فقـطعتها ..
فقال لي بعض الناس : ما سبب ألمك ؟
فذكرت قصة السمكة فقال لي : لو كنت رجعت في أول ما أصابك الألم إلى صاحب السمكة و استحللت منه و أرضيته لما قـطعت من أعضائك عضوا ً .. فاذهب الآن إليه و اطلب رضاه قبل أن يـصل الألم إلى بدنك ..
قال : فلم أزل أطلبه في البلد حتى وجدته فوقعت على رجـليه أقبـّـلها و أبكي .. و قلت له : يا سيدي سألتك بالله إلا عـفوت عني فقال لي : و من أنت ؟
قلت : أنا الذي أخذت منك السمكة غـصبا ً .. و ذكرت ما جرى و أريته يدي .. فبكى حين رآها ثم قال : يا أخي قد أحللتك منها لما قد رأيته بك من هذا البلاء ..
فقلت : يا سيدي بالله هل كنت قد دعوت علي لما أخذتها ؟ قال : نعم قلت : اللهم إن هذا تقوى علي بقوته على ضعـفي على ما رزقتني ظلما فأرني قدرتك فيه ..
فقلت : يا سيدي قد أراك الله قدرته في .. وأنا تائب إلى الله عز وجل عما كنت عليه من خدمة الظلمة و لا عدت أقف لهم على باب و لا أكون من أعوانهم ما دمت حيا ً إن شاء الله و بالله التوفيق ..

ــ القصة من كتاب الكبائر للذهبي ــ

الحكمة

هل دفعتك َ القـصة لمراجـعة حساباتك ؟؟
لا تنس َ أن دعـاء المـظـلوم مستـجـاب ..
وتذكر دوما ً هذه الأبيات :

تـنــــــام عـينك والـمـــظلــــوم مـنتبه ٌ
يدعو عـليك .. وعـين الله لم تـنم
ِ
عبد العزيز النور اللخمى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-03-2011, 07:54 PM   #6
خالد بابكر محمد حمد النيل
:: مشرف قسم الكمبيوتر ::
 
الصورة الرمزية خالد بابكر محمد حمد النيل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: السودان - أبونعامه
المشاركات: 7,533
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد العزيز النور اللخمى مشاهدة المشاركة
جلس عجوز حكيم على ضفة نهر..

وراح يتأمل في الجمال المحيط به ويتمتم بكلمات..

وفجآة لمح عقرباً وقد وقع في الماء .. وأخذ يتخبط

محاولاً أن ينقذ نفسه من الغرق ؟!

قرر الرجل أن ينقذه..

مدّ له يده فلسعه العقرب .. سحب الرجل يده صارخاً

من شدّة الألم..

ولكن لم تمض سوى دقيقة واحدة حتى مدّ يده ثانية لينقذه..

فلسعه العقرب .. سحب يده مرة أخرى صارخاً من شدة الألم..

وبعد دقيقة راح يحاول للمرة الثالثة..

على مقربة منه كان يجلس رجل آخر ويراقب ما يحدث ؟؟

فصرخ الرجل: أيها الحكيم، لم تتعظ من المرة الأولى

ولا من المرة الثانية .. وها أنت تحاول إنقاذه للمرة الثالثة؟

لم يأبه الحكيم لتوبيخ الرجل..

وظل يحاول حتى نجح في إنقاذ العقرب..

ثم مشى باتجاه ذلك الرجل وربت على كتفه قائلاً: يا بني..

من طبع العقرب أن “يلسع” ومن طبعي أن

“أُحب واعطف”

فلماذا تريدني أن أسمح لطبعه أن يتغلب على طبعي

الحكمة
عَآمِل آلنَآس بطبعِكْ لآ بآطبآعهِمْ ،
مَهْمَآ كَآنوآ ومهمآ تعدَدَت تصرفآتهمْ آلتيّ تجرحكْ،
وتُؤلمكْ في بعضْ آلآحيّآن
ولآ تَآبَه لتلكْ آلآصْوَآت آلتي تعتليّ طَآلبة منكْ
آن تتْرك صفَآتكْ آلحسنةْ لإن آلطرفْ آلآخرْ

لآيستحقْ تصرفَآتك آلنَبيلة؟

سبحاااان الله العلي العظيم
__________________

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


خالد بابكر محمد حمد النيل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-17-2011, 12:11 AM   #7
أبوبكر الحاج
عضو مميز
 
الصورة الرمزية أبوبكر الحاج
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
الدولة: المملكة العربية السعودية ’ الرياض
المشاركات: 263
افتراضي

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . مشكووور
__________________
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
أبوبكر الحاج غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-30-2011, 01:54 PM   #8
عبد العزيز النور اللخمى
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: السودان .. سنار
المشاركات: 3,361
افتراضي يا بنيّ أدّب الكبير بيتأدب الصغير

يروى أن هندياً درّب مجموعة من القردة على قطف جوز الهند وفي أحد الأيام بدأت القردة تتلهى عن عملها بالرقص والصريخ واللعب
فحاول الهندي أن يردعها ويجبرها على الرجوع إلى عملها
فأمسك قرداً شاباً وضربه فما كان من هذا القرد إلا أن هجم عليه ومزق ثيابه
فجلس الهندي حزيناً يفكر فيما يجب فعله وإذا برجل عجوز يمرّ به ويقصّ عليه ما جرى فينصحه قائلاً

يا بنيّ أدّب الكبير بيتأدب الصغير

فلم يكن من الهندي إلا أن ذهب إلى قرد عجوز وأمسكه بأذنه بشدة
وأراه كيف يقطف جوز الهند فبادر القرد من فوره إلى تسلق شجرة جوز الهند وقطف ثمارها فتبعه باقي القردة وعادت إلى عملها

ومن نافل القول ان المشكلة في بلادنا عموماً أن من يُؤدَب دوماً هم الصغار على جرائمهم الصغيرة أما الكبار وجرائمهم الكبيرة التي هي بحجم الوطن يتم التغاضي عنها

وقد قيل

قتل إمرء في غابة جريمة لا تُغتفر *** وقتل شعب بكامله قضية فيها نظر
عبد العزيز النور اللخمى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-31-2011, 03:00 PM   #9
سلوى
:: المراقب العام ::
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 4,547
افتراضي

الف الف شكر للقصص والحكم ...افدتنا ربنا يكرمك
سلوى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-31-2011, 03:16 PM   #10
عبد العزيز النور اللخمى
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: السودان .. سنار
المشاركات: 3,361
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلوى مشاهدة المشاركة
الف الف شكر للقصص والحكم ...افدتنا ربنا يكرمك
اكرمك الله أختى سلوى فى الدارين .... واسعدنى مرورك الطيب .... كل عام وانتى بالف خير
عبد العزيز النور اللخمى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




الساعة الآن 06:32 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2020 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات